الجديد في شهب البرشاويات، وما لا يعرف الكثير بل يجهله الكثيرون عن تلك الشهب التي تزين الصفحة الرئيسية لجوجل، فلنأخذك في جولة للتعرف عليها .

شهب البرشاويات، (بالإنجليزية: Perseids) وهي عبارة عن زخات كثيفة من الشُهُب تبلغ ذروتها في 12 أغسطس من كل عام، حيث يمكن رؤيتها بالعين المجردة، دون الحاجة إلى استخدام تلسكوبات أو أدوات للرصد. ويُعتبر المذنب "سويفت-تتل" (بالإنجليزية: Swift-Tuttle) والذي اكتُشف عام 1862 هو مصدر هذه الشُهُب. سُميت بهذا الاسم نسبةً إلى كوكبة فرساوس أو برشاوس "حامل رأس الغول"، والتى تظهر وكأنها منبعثة منها.[1]

التعليقات


إضافة تعليق